مخاطر المشاريع الإنشائية

مخاطر المشاريع الإنشائية

مخاطر المشاريع الإنشائية :-

هندسة المخاطر هي عملية بقوم فيها مهندس المخاطر بإجراء دراسات إستقصائية علي فترات منتظمة خلال فترة المشروع الهندسي.
الهدف الأساسي من هندسة المخاطر هو منع المخاطر من خلال تقييم الأداء والتقدم المحرز في الأعمال،
تحديد المجالات الرئيسية للمخاطر، تقديم التوصيات وتحليل المخاطر، وتبادل الدروس المستفادة مع فريق العمل،
يتم تحقيق ذلك من خلال الزيارات المنتظمة إلي موقع العمل ومناقشة التوصيات مع المالك.
الهدف الثاني هو تزويد شركات التأمين بالتقارير اللازمة حول تقدم الأعمال، بما في ذلك التغيرات الأخيرة وتسليط الضوء
علي المشاكل والتأخيرات التي تمت مواجهتها وكيفية إستجابة المالك لها، والإستجابة لأي توصيات أخري تمت خلال الزيارات السابقة،
يتم جمع المعلومات قبل وأثناء وبعد الزيارة ويتم إصدار التقارير وإرسالها إلي المالك وشركات التأمين.
عادة ما تبدأ هندسة المخاطر من قبل شركة التأمين علي المشروع المؤمن له، بهدف تحسين إدارة المخاطر التي يواجهها المشروع،
تعمل الزيارات التي تقوم بها شركات التأمين لفهم ما يلي :-

  • تقدم العمل بالمشروع بما في ذلك التغييرات الأخيرة أو المتوقعة
  • ما هي المشاكل التي ظهرت أو علي وشك الظهور
  • هل إستغرقت الأعمال وقتاً أطول أو أقل من المتوقع.

مراحل إدارة مخاطر المشاريع الإنشائية

أولاً: تحديد المخاطر

تحديد المخاطر هي الخطوه الأولي والحاسمة في عملية إدارة المخاطر، وتهدف تلك المرحلة إلي الكشف المبكر
والمستمر للمخاطر، بما في ذلك المخاطر الموجودة داخل وخارج المشروع الهندسي.

ثانياً: تقييم المخاطر

في هذه الخطوة يتم إجراء تقييم تأثير المخاطر علي المشروع الهندسي، عادة ما تتضمن تلك المرحلة في كيفية تأثير تلك المخاطر
علي التكلفة والجدول الزمني للمشروع وعلي الأداء الفني، فلا تقتصر تلك المخاطر علي هذه المعايير فقط فقد تتطلب معايير
إضافية مثل العواقب السياسية والإقتصادية، كذلك تتضمن تقييم لإحتمالية حدوث مخاطر أخري.

ثالثاً: تحديد أولويات المخاطر

في هذة المرحلة يتم تقييم مجموعة المخاطر التي تهدد المشروع الهندسي من حيث تأثيرها وإحتمالية حدوثها؛ لتحديد المخاطر
الأكثر أهمية والغرض من هذه الخطوة تحديد أولويات المخاطر تمهيداً لتخصيص الموارد المتاحة.

رابعاٌ: التخطيط لموجهة المخاطر

تتضمن تلك المرحلة علي تطوير خطط التخفيف أو الإزالة أو تقليل المخاطر إلي المستوي المقبول، بمجرد تنفيذ الخطة
يتم مراقبتها بإستمرار لتقييم فعاليتها بهدف تحسين مسار العمل.
تتضمن مراحل تنفيذ إدارة المخاطر خطوتين أخريين: تطوير النهج والخطط وإختيار أدوات إدارة المخاطر، يحدد نهج إدارة المخاطر العمليات والتقنيات والأدوات والمسؤوليات فريق العمل، تدعم أدوات المخاطر تنفيذ إدارة المخاطر عند إختيار الأدوات المناسبة، يأخد فريق العمل في الإعتبار عوامل البرنامج والموارد المتاحة.

خدمات

أعمالإدارةالأدواتالأعمالالإقتصاديةالإنشائيةالتأمينالتقنياتالتقييمالجدولالخططالديكورالزمنيالسياسيةالعملالفنيالكويتالمخاطرالمراحلالمسؤولياتالمشاريعالمشروعالميزانيةالهندسيبالكويتتركيبتصميماتديكوراتشركاتمقاولات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.